fbpx

خلوة صندل محمد إتنو لتحفيظ القرآن الكريم تحتفل بتخريج دفعتها الثانية

احتفلت خلوة صندل محمد إتنو لتحفيظ القرآن وعلومه بمدينة أبيشي حاضرة ولاية وداي صباح اليوم بتخريج دفعتها الثانية البالغ عددهم إثنان خريجا من حفظة كتاب الله.
وأقيم الحفل بمقرها الكائن بحارة « كادو » بالدائرة السابعة ،وبحضور مؤسسها بخيت بحر محمد إتنو ،وسلطان دار وداي ،وعمدة بلدية أبيشي ،بجانب عدد من المسؤولين الإداريين والعسكريين.

المندوب عبدالكريم علي عبدالكريم ،في كلمته الترحيبيبة شكر الحضور ،وأشار إلى أن الخلوة كانت في بداياتها كمركز لتعليم القرآن وألحقت فيما بعد بمدرسة أكاديمية تدرس فيها كافة المواد ،وذلك بإشراف من المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية بأبيشي.
مدير المركز /حسن علي آدم ،تناول في خطابه شكره العميق لممثل سلطان دار بيليا بصفته مؤسس الخلوة على جهوده المبذولة في خدمة الخلوة ،وعبر عن امتنانه ازاء الثقة الموضوعة له كمديرا للخلوة.

أما ممثل سلطان دار بيليا خلال مداخلته أوضح بأنهم وضعوا استراتيجيات وضوابط للخريج منها « أن يكون مُلما بالحاسوب ،ومُتقِناً لحفظ القرآن ،بجانب إلمامه للغتين الرسميتين للدولة »وناشد أولياء أمور التلاميذ إلى المتابعة معهم بهدف تغذية عقول الطلاب.

بدوره سلطان دار وداي شريف عبدالهادي مهدي ،حث الحضور على الاهتمام بتعاليم الشرع والتعليم النظامي ودعمهما،والتحلي بالأخلاق وامتثال أوامر الخالق والعمل بهما ،لأنهما دعائم السلم والاستقرار.
وأكد السلطان وقوفه ودعمه للخلاوى القرآنية ماديا ومعنويا.
من جهته رئيس المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية بولاية وداي الشخ عبدالله إسحق مهاجر ،أشار إلى أن الخريجين الذين حفظا كتاب الله تكمن فيهم الفطانة وهما لايزالا في سن مبكر ،وأضاف بأن هذه موهبة وعطاء رباني.
وأوضح بأن تخريج القلة يبين الاتقان والخلوة لاتزال في باكورة تأسيسها.
(#)وأسدل ستار الحفل بتوزيع شهادات للخريجين ،كما تم توزيع شهادات تقدير لكل من العمدة والسلطان ورئيس المجلس ،والمساهمين في تسيير الخلوة.

إبراهيم حسن مهاجرTwm

Laisser un commentaire

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée.