fbpx

السجن المركزي بأبشة يشهد فوضى..والقوات تتصدى للنزلاء بذخائر حية

السجن المركزي بأبشة يشهد فوضى..والقوات تتصدى للنزلاء بذخائر حية

شهد مساء يوم أمس الخميس ، السجن المركزي لمدينة أبشة حدوث شغب طفيف من قبل نزلاء السجن.

ويقول مسؤول في سجل السجن إن اثنين من نزلاء السجن المركزي تمكنا من الهروب ،بعد استخدامهم للعضلات في دهسهم للباب تسللا.
ولم يتم العثور عليهما ،لكن الجهات المختصة تحاول البحث عنهم للزج بهم مرة أخرى إلى السجن.

ويتوقع المسؤول نقل بعض السجناء إلى سجون أخرى لاحتواءهم كسجن مدينة « منقو ،وكوروتورو »

واحتج نزلاء السجن معبرين غضبهم ،لكن القوات العسكرية حاصرت السجن شرقا وغربا .
حيث حكمت القوات الباب مجددا،وأغلقت الطريق المؤدي إليه من بداية مقر المحكمة إلى حيث معسكر القوات المشتركة التشادية السودانية ،والوضع تحت السيطرة
ولم تصرح السلطات القضائية والأمنية عن كشف ملابسات الشغب حتى الآن

وفي الأسابيع الماضية حاول بعض السجناء الهروب من نفس السجن بيد أن الحرس كانو لهم بالمرصاد.
وفي تاريخ الـسابع من أكتوبر من العام2019م.تمكن نزلاء نفس السجن من اختطاف سلاحين من نوع كلاشينكوف الخاصة بالحرس ،وشهد السجن فوضى عارمة وقتذاك ،لكن تمكنت قوات الأمن من اصابة 18من نزلاء السجن ،من بينهم 5نزيلا كانت
اصاباتهم بالغة تم ادخالهم لغرفة العمليات ،وسجل المستشفى من بين العدد المذكور حالتين من الوفيات.

إبراهيم حسن مهاجرTWM

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *