fbpx

مقاطعة « قيرِّيGuerri »تستقبل سلطان دار وداي وترحب برسالة التوعوية

في مساعي سلطنة دار وداي العباسية الإسلامية لتوعية المواطنين توجه سلطان دار وداي شريف عبدالهادي مهدي ،على رأس وفد رفيع المستوى من أبناء الولاية المقيمين بمدينة أبيشي والقادمين من الخارج والفاعلين الإقتصاديين من أبناء المدينة إلى مقاطعة « قيرِّيGuerri »
وكان في استقبالهم المسؤولين التقليديين وجمع من سكان قرية « قيرِّي أم حيطان « Guerri Amhitan » وذلك ظهر اليوم.

لدا مداخلته أبوبكر خباشي ،رحب بالحضور شاكرا إياهم على حُسن الاستقبال.
موضحا بأن اللجنة التنظيمة قامت بتعبئة اكبر حيث بدأت في مدينة أبيشي وتوجهت نحو القرى والمقاطعات ،بهدف توصيل رسالة السلطنة المتعلقة بمسائل شتى, المتعلقة بالتعايش السلمي الذي يمثل قيمته اجتماعية وإنسانية وإسلامية التي قامت عليها أسس السلطنة مركزة على المحبة والإلفة بعيدة عن اللون واللغة.
ودعا المواطنين إلى التوجه نحو مكاتب الإحصاء الانتخابي للتسجيل

من جهتها ممثلة النساء ،جواهر حسين كِتِر ،قالت بأن الزيارة ليست الوحيدة ،لكنها فريدة من نوعها ،ودعت جواهر إلى تعليم البنات بهدف اتمام نواقص الحياة الإجتماعية ،والسعي الى تلاحم الأسري مؤكدة بأن المرأة كلما تعلمت ساهمت في التربية ووقفت جنبا إلى جنب الرجب.

أما إسحق دود بان/أكد بأن التسجيل في مكاتب الإحصاء الانتخابي هدفا أساسيا للحصول على الحقوق ،وأضاف بأن شباب سلطنة دار وداي يسعون لتوعية السكان الى تسجيل بغية الحصول على بطاقة الناخب والمشاركة في الحملة الانتخابية.
وحث « دود بان » سكان القرية على التضامن والوقوف الى جانب مشير تشاد إدريس ديبي إتنو ،والسلطات التقليدية التي تسهر من أجل تنمية البلاد.

الناطق بإسم جمعيات المجتمع المدني/عبدالقادر عثمان ،عبر عن شكره وامتنانه لسكان القرية على ماقدموه من غال ونفيس ،وأوضح بأن هدف مجيئ وفد من أبيشي لتوعية السكان للإحصاء الإنتخابي واجبا وتضحية من أبناء الولاية.
وأشار بأن كلمة وداي تشمل كل من يسكن الولاية بعيدا عن التصنيف ،وإن المنطقة والولاية للجميع مؤكدا بأن شباب دار وداي وسلطاتهم التقليدية جميعا خلف مشير تشاد إدريس ديبي إتنو.
بدوره سلطان سلطنة دار وداي العباسية الإسلامية/السلطان شريف عبدالهادي مهدي ، بين بأن التسجيل للإحصاء الإنتخابي واجبا وطنيا كما كفله الدستور ،ويزيد المواطنة.
داعيا شيوخ القرى إلى توعية السكان بأهمية التسجيل في سجل الانتخابي ، واقتراب من مكاتب الإحصاء الانتخابي بهدف تسجيل كل من وصل عمره الثامن عشر من الجنسين.

وحث السلطان سكان المقاطعة عامة إلى احترام المسؤولين والتعاون معهم في حلحلة القضايا هم البسيطة من اجل السلام.

وناشد سلطان دار وداي مواطني المقاطعة إلى التآلف فيمابينهم ونبذ الشحنات والتراشقات.
واشار إلى إن السلطنة جاءت للعدالة وتنمية المنطقة والتعايش السلمي والسعي للوحدة.

مُنوِّها إلى اسهامات دار وداي في العلم على مدى العصور’ داعيا المواطنين الإسهام في البر والتقوى والسعي للخير.
وأكد بأن سكان دار وداي بحاجة للتنمية المحلية وسلام ،وإن السلطنة حتما تسعى للم شمل أبناء الوطن ،وذلك بجهود أبناءها ووقوفهم إلى جانب رجل السلام كافل الحرية والديمقراطية المشير إدريس ديبي إتنو.

           تقرير/إبراهيم حسن مهاجر

TWM

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *